صحة و جمال
أخر الأخبار

مشاكل الرضع الصحية الشائعة

مشاكل الرضع هي مجموعة من الحالات المرضية التي قد تصيب المواليد الجدد بعد الولادة بسبب سهولة إصابتهم بالعدوات كون أنَّ مناعتهم تكون ضعيفة نوعاً ما, ونقدم لكم في هذه المقالة مجموعة من مشاكل الرضع الصحية الأكثر احتمالاً أن تحدث للرضيع ووصف ما يحدث فيها

1– اليرقان

من مشاكل الرضع التي تحدث بكثرة, وينتج عن زيادة صباغ البيليروبين في جسم الرضيع ما يؤدي لصبغ جلده باللون الأصفر وتسمى هذه الحالة باليرقان الولادي, وقد يذهب اليرقان لوحده مع الزمن, ولكن إن استمر وتحول لحالة مرضية حادة فيجب أن يتم العلاج تحت إشراف طبي خاصة أن كبد الرضيع يكون غير ناضج وبالتالي غير قادر على التقاط البيليروبين الذي يُفرز من المرارة فيتراكم مسبباً المرض.

2- المغص

قد يشير بكاء الطفل الرضيع المستمر ومن دون وجود سبب واضح إلى حدوث المغص, وعادةً وبشكل طبيعي قد يشعر الرضيع بالانزعاج ويكون غير قادر على التعبير عنه, وهذا يختفي عادةً عندما يصبح الرضيع بعمر 3 أشهر, وقد يكون سبب المغص هنا هو عدم تحمل للحليب, ولكن بحال استمرار المغص فيجب عرض الطفل على الطبيب.

3– انتفاخ البطن

قد يحدث انتفاخ واضح في البطن عند بعض الأطفال الرضع, وعندما يكون الانتفاخ قاسٍ ومتورم عند لمسه فهذا يشير لإصابة الرضيع بالغازات أو الإمساك والتي تعد من مشاكل الرضع محتملة الحدوث.

يذهب انتفاخ البطن عادة مع تعود جسم الطفل الرضيع على نمط التغذية, ولكن إذا استمر حدوث الانتفاخ وأصبح كبيراً نوعاً ما فهذا يشير لوجود مشكلة بإحدى الأعضاء الداخلية ولا بُدّ من مراجعة الطبيب بسرعة.

4– الإقياء

يعد الإقياء من أكثر مشاكل الرضع حدوثاً, ويُنصح الأمهات عادةً أن تشجّع الرضيع على التجشؤ حتى لا يستفرغ كامل الحليب الذي يتناوله, ولكن قد يشير لون الإقياء المخضر مع استمرار حدوث الإقياء لوجود مشكلة صحية تستوجب مراجعة الطبيب.ذ

إنَّ استمرار الإقياء وبصق الحليب بعد تناوله قد يشير ذلك إلى حدوث إحدى مشاكل الرضع الهضمية, كما أنَّ الرضيع قد يُصاب بالتجفاف في حالة الإقياء المستمر فلا بُدّ من عرضه للمعالجة الطبية فوراً من أجل تعويض السوائل.

مقالات لها علاقة:

مشاكل الرضع الصحية

5– السعال

قد يسعل الرضيع بشكل طبيعي عند تناول الحليب في حال كان يرضعه بسرعة, ولكنَّ استمرار سعال الطفل بعد تناول الطعام قد يشير لوجود مشكلة في الرئتين أو الجهاز الهضمي, أمّا استمرار سعال الطفل الرضيع ليلاً يشير إلى الإصابة بالسعال الديكي أو مشاكل تنفسية أخرى.

6– الحمّى

تشير الإصابة بالحمى إلى أنّ الجسم يحارب عدوى بكتيرية, ويجب الانتباه جيداً عند إصابة الرضيع بالحمى وإسعافه فوراً بحال استمرار ارتفاع حرارته, حيث تعدُّ الحمى من مشاكل الرضع التي قد تكون مهددة لحياة الطفل الرضيع وحدوث أذية في دماغه.

7– مشاكل الرضع الجلدية

قد يحدث الطفح الجلدي عند الأطفال الرضع في منطقة ارتداء الحفاض مثلاً أو تتشكل القشرة في رأسه وقد يكون ذلك مؤلماً للطفل, ويمكن حل هذه المشاكل ببساطة باستخدام البودرة أو الكريم المناسب الذي يخفف من هذه الالتهابات الجلدية, او استخدام شامبوات خاصة بذلك.

إنّ التصرف الصحيح مع مشاكل الرضع الصحية يُساعد على حلّها بسرعة, والحفاظ على صحة الطفل الرضيع بشكل جيد, ويمكن للأم أن تزور طبيب الأطفال بشكل دوري من أجل وقاية طفلها من حدوث مشاكل الرضع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى