العلاقات الأسريةتربية الأطفالتعليم و تكوين
أخر الأخبار

الأولاد والبنات: ما الفرق بين تربية ولد وتربية بنت؟

الأولاد والبنات مختلفون حتماً وهذا واضح لكن قد لا ينتبه البعض من الآباء والأمهات إلى الفروق التي يجب مراعاتها أثناء تربية كل من الأولاد والبنات إضافة إلى الأمور المتوقعة من الأولاد والبنات والتي تختلف حسب طبيعة كل منهما.

في الحقيقة هناك الكثير من الفروقات بين الأولاد والبنات أصلاً تعتمد عليها بعض الطرق في التربية والتعامل وهي تحدد بالدرجة الأولى الخط الذي سيسلكه كل منهما إلى النضوج بطريقة صحيحة مع شخصية متزنة ومكتملة.

سنتحدث في هذا المقال عن أهم الفروقات التي يجب أن ينتبه عليها الأهل في تربية الأولاد والبنات لتلافي الأخطاء والعثرات.

  1. الأولاد يحبون الحركة والبنات يفضلن التفاعل:

ستشاهد حتماً ولدك يركض ويركل الأشياء ويتسلق الأريكة أو يلاحق شيئاً ما ويقوم بكل هذا النشاط الحركي بسعادة بالغة، وستلاحظ أيضاً أنه مثلاً يفضل مشاهدة السيارات المسرعة بدلاً من مشاهدة الناس يمشون ويتحدثون أو غير ذلك.

في الجهة المقابلة فإنَّ البنات يفضلن مشاهدة الناس وملاحظة التفاصيل الصغيرة المحيطة بهن أو يستمعن للناس ليقمن بالتواصل معهن.

هذا يجعل الفرق واضحاً: فيما يتعلق بالحركة وفهم آلياتها وكيف تعمل فإنَّ الأولاد أفضل أثناء نموهم في ذلك بينما البنات أفضل من ناحية التواصل.

من الضروري معرفة هذا الفرق بين الأولاد والبنات لمراقبة مدى نشاطهم أثناء نموهم وفق معيار صحيح.

  • الأولاد والبنات والمهارات الحركية:

كما تحدثنا سابقاً فإنَّ الحركات الواضحة والسريعة تجذب اهتمام الأولاد كالركض أو الدراجة أو السباقات أمَّا عن نشاطات البنات الحركية فهي غالباً ما تعتمد على الدمى أو اللعب بتقليد الشخصيات أو الكتابة أو الرسم وغيرها.

من الطبيعي إذاً أن تلاحظ براعة الأبناء في المهارات الحركية التي تجذبهن وتفوق الأولاد في مجالهم أيضاً.

  • المشاعر:

عكس ما يشاع ويُعتقد, فإنَّ الأولاد أكثر صلة بمشاعرهم من البنات!

إنّهم يغضبون أو يحبطون بسرعة وسهولة ويحتاجون وقتاً أطول من البنات ليهدؤوا لذا من الضروري عند تربية الأولاد الانتباه إلى ما يحبون ويكرهون والانتباه لمشاعرهم أيضاً.

  • السلوك والخيارات:

عليك الانتباه جداً إلى خياراتهم منذ عمر مبكر حتى باختيار الألعاب مثلاً، فالأولاد يميلون للكرات والسيارات والألعاب السريعة بينما البنات يتوجهن للدمى وألعاب المطبخ كما أنَّهن أكثر اهتماماً بلعب الألعاب التي تحتوي على تقمص للشخصيات.

أما بالنسبة للسلوك فقد تلاحظ الاختلاف بين الأولاد والبنات بشكل واضح في حال كنت تربي ولداً وبنتاً بنفس الفترة معاً.

إنَّ المعايير لتربية الأولاد والبنات تختلف اعتماداً على طبيعتهم ومهاراتهم بالدرجة الأولى، إضافة إلى ذلك من الضروري إعداد الزوج للأبوة وإعداد الزوجة للأمومة قبل الإنجاب لامتلاك المهارات الكافية في سبيل بناء أسرة متماسكة والخبرة الضرورية لأداء مهام الأهل في التربية والإرشاد أثناء تربية الأولاد والبنات.

المراجع:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى